القائمة الرئيسية

الصفحات

 

مخاطر رجيم الماء السريع،

مخاطر رجيم الماء السريع،



الماء :



 * تشكل المياه حوالي 60٪ من كتلة الجسم ، وكذلك 90٪ من الدم ، ونقص الكميات الكافية يؤدي إلى الجفاف (بالإنجليزية: Dehydration) ، وتجدر الإشارة إلى أن جسم الإنسان يسحب الماء  الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة بعضها ، مثل: البرتقال والحساء وغيرها ، لكن معظمها يتم الحصول عليها عن طريق شرب الماء والمشروبات الأخرى.




 رجيم الماء السريع:



  * ينتشر ما يسمى بحمية الماء السريع على الإنترنت ، والتي تعتمد على استهلاك كميات كبيرة من الماء وتقليل استهلاك الطعام لفترة معينة ، حيث تنتشر الوصفات بين الناس ؛  على سبيل المثال: شرب الماء بالليمون على معدة فارغة ، وكل هذه الوصفات تقلل بشكل كبير من تناول السعرات الحرارية ، مما يؤدي إلى تدهور صحة الإنسان ، وظهور أعراض مثل: التعب والغثيان والإسهال  والإمساك إذا استمر الشخص في تناولها لأكثر من أربعة أسابيع تعد حصوات المرارة (تحص صفراوي) أكثر الأعراض شيوعًا وخطورة في هذه الأنظمة الغذائية منخفضة السعرات الحرارية.




  مخاطر رجيم  الماء السريع:



 * يحتاج جسم الإنسان إلى السعرات الحرارية لأداء وظائفه المختلفة ، والحد من تناول السعرات الحرارية يسبب الكثير من الضرر لصحة الإنسان ، ومن أهمها:



-  تثبيط معدل الأيض: أظهرت العديد من الدراسات أن اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية يقلل من معدل الأيض بحوالي 23٪ ، ويمكن أن يستمر هذا الانخفاض لفترة طويلة حتى بعد العودة إلى نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية.  استهلاك السعرات الحرارية العادي.




 - يعد فقدان الكتلة العضلية بسبب انخفاض السعرات الحرارية أحد أسباب انخفاض سرعة عمليات الاحتراق.  نقص العناصر الغذائية: الأنظمة الغذائية منخفضة السعرات الحرارية لا تمد الجسم بمتطلباته الغذائية ، مثل:




  * الحديد وفيتامين ب 12 ، اللذين يؤديان إلى فقر الدم والإرهاق ، بالإضافة إلى نقص الكالسيوم ، مما يقلل من قوة العظام ، ويزيد من خطر الإصابة بالكسور ، ويمكن أن تصبح الأظافر هشة ويصبح الشعر هشًا.  تضعف بسبب نقص البروتين.  ضعف الخصوبة: أظهرت بعض الدراسات انخفاض القدرة الإنجابية لدى النساء اللائي يتبعن نظامًا غذائيًا محدود السعرات الحرارية.




 - ضعف المناعة: الحد من تناول السعرات الحرارية يضعف مناعة الشخص.  حيث أنه يزيد من مخاطر الإصابة بالأمراض والعدوى ، خاصة إذا كان مصحوبًا بنشاط بدني شاق.  وقد لوحظ أن أنظمة أخرى تعزز بعض الأنظمة الغذائية كمساهمة في إنقاص الوزن ، ولا سيما حمية دوكان ونظام أتكينز ، الذي يقوم على مبدأ تقليل الكربوهيدرات وزيادة نسبة تناول الكربوهيدرات.  البروتينات.  بحيث تصل إلى 30٪ -50٪ من إجمالي السعرات الحرارية خلال اليوم ،




  * بالرغم من أن الجسم في الحالة الطبيعية يستخدم الكربوهيدرات كمصدر رئيسي للطاقة ، إلا أن زيادة البروتين على حسابه يعني أن الجسم يدخل في حالة استقلابية تسمى الكيتوزية ، وفيها الجسم  يستخدم الدهون كمصدر للطاقة ، وبالتالي يقلل من وزن الجسم ، ولكن له مخاطر وأعراض ، مثل: ارتفاع الكوليسترول ، وحصى الكلى (الإنجليزية: حصوات الكلى) وهشاشة العظام ، وهذا النظام الغذائي يتعارض أيضًا مع  ما توصي به جمعية القلب الأمريكية وجمعية السرطان الأمريكية أن يشكل البروتين نسبة مئوية.  إجمالي السعرات الحرارية أقل.



  خسارة الوزن :



  * مبدأ إنقاص الوزن يقوم على حرق سعرات حرارية أكثر مما يستهلكه الإنسان يومياً ، إما بتقليل كمية السعرات الحرارية التي يحصل عليها يومياً من الطعام والشراب ، أو عن طريق زيادة  حرق السعرات الحرارية من خلال التمرين ، وهاتان الطريقتان هما المفتاح لفقدان الوزن بشكل صحيح ، وقد لا يكون من السهل التمسك بهذا ، لذلك يجب أن يحصل الشخص على الدعم من الأصدقاء والعائلة.  عائلته.




  نصائح لتخفيف الوزن:



 * هناك العديد من الطرق الفعالة والصحية لخسارة الوزن ، بالإضافة إلى اتباع نظام غذائي صحي ، من أهمها: تناول البيض على الفطور: تناول البيض على الفطور يساعد على تقليل عدد السعرات الحرارية المستهلكة.  مما يساعد في إنقاص الوزن والدهون وفي الحقيقة أي مصدر للبروتين يمكن للجودة أن تحقق الغرض إذا لم يتوفر البيض.




  * اشرب القهوة: تحتوي القهوة عالية الجودة على مضادات الأكسدة ، ولها القدرة على زيادة معدل الأيض بنسبة (3-11)٪ ، ويحرق الجسم الدهون بنسبة (10-29)٪ ، بينما  الحرص على شربه دون إضافة السكر أو أي إضافات أخرى.  الطبخ بزيت جوز الهند: زيت جوز الهند هو زيت صحي للغاية.  لاحتوائه على دهون ثلاثية متوسطة السلسلة ،




  * يزيد من حرق السعرات الحرارية بالجسم بحوالي 120 سعرة حرارية في اليوم ويقلل أيضًا من الشهية ، بحيث يقل استهلاك السعرات الحرارية من قبل الشخص بنحو 256 سعرًا حراريًا في اليوم عند تناول الدهون والزيوت عادة  المستخدمة في الطبخ يتم استبدالها واستبدال زيت جوز الهند.  تقليل السكر: يرتبط استهلاك السكر ارتباطًا وثيقًا بمرض السكري من النوع 2 والسمنة وأمراض القلب وغيرها ، لذلك يجدر بالإنسان تجنب السكر المضاف للحفاظ على صحته وفقدان الوزن  مع التأكد من قراءة الملصق الغذائي.




 * استخدم أطباق أصغر: إن استخدام أطباق أصغر للطعام يساعد الشخص تلقائيًا على خفض السعرات الحرارية.  التمرين: تعتبر التمارين الهوائية وسيلة فعالة لحرق الدهون وخاصة الدهون المحيطة بمنطقة البطن ، كما أنها تساعد على تحسين الصحة الجسدية والعقلية.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العنوان هنا